التغيير

  * حافظ قرقوط   وهكذا تم الخروج باتفاق دولي حول المناخ، وبارك الجميع للجميع بالتساوي، دول عظمى وكبرى ووسطى وصغرى، ودول لا تصل إلى بعض قراها محطات التلفزة وربما الكهرباء كلها، ووزعت
* لؤي صافي وحّد مؤتمر قوى الثورة والمعارضة السورية الذي عقد الأسبوع الماضي في العاصمة السعودية الرياض مواقف المعارضة السورية وفق رؤية سياسية تؤكد وحدة الشعب والأرض وتسعى إلى حل سياسي ينهي آلام
  * حسان محمد محمود   ضمور السياسة في الثورة ما كان إلا امتداداً ونتيجةً لغيابها قبلها، ثم صار ـ الضمور ـ  سبباً لمآسٍ يعزوها جهل أهمية السياسة لجهاتٍ أو مشيئةٍ إلهية. جهل السياسة،
  * مرهف دويدري   انتهى مؤتمر الرياض لتوحيد المعارضة السورية، وبدأت المفاوضات على مستقبل سوريا، وتحديد مصير الأسد، بحسب عدد من وسائل الأنباء، التي ذكرت أنّه هنالك نصائح من القوى الدولية،
  *صلاح قيراطة   هل من  المنطقي ان يكون مصير شخص، مهما كانت قدراته وامكاناته ومستوى اخلاصه وتعلق شعبه به، او وفاءه وطنه، سيما ونحن هنا نتحدث عن انسان عادي لا هو من صنف الملائكة ولا هو من
  *أحمد مظهر سعدو   بينما يعبث "العالم المتحضر " بمصائر الشعوب في عالمنا الثالث، وفي وقت يطال هذا العبث كل شيء، حتى البشر والحجر، وصولاً الى تدمير البنية التحتية وهدر الشعوب بقضها وقضيضها
    * فيصل الأعور كان إسقاط طائرة السوخوي الروسية من قبل سلاح الجو التركي، بمثابة شرّ لا بد منه بالنسبة للأتراك، و خطأ فادح بالنسبة للروس. الأتراك كانوا مضطرين لإسقاط الطائرة التي انتهكت
  *حافظ قرقوط   لطالما رسم السوريون أحلام ثورتهم الوردية على قبعات الزمن المتبدلة، كمواليد جدد على أرض جديدة في كوكب أبى إلا أن يكرس هزائمه الإنسانية، هي قبعة الساحر تتنقل من رأس إلى رأس،
* مصعب الحمادي في عام 2003 زرت لأول مرة في حياتي مدينة السويداء، قصدت متحفها الأثري الجميل ثم عرّجت – بناءً على نصيحة أحد الأصدقاء – على المزار الديني الأهم في المدينة المعروف باسم "عين الزمان".
  * لؤي صافي   استفادت روسيا من تناقضات الموقف الغربي تجاه الشعب السوري وثورته، واستطاعت عبر تفاهمات غير معلنة، ولكنها واضحة من ردود أفعال الإدارة الأمريكية وحلفائها الغربيين، من الدخول
* محمد محمد فاروق المصري   شكلت أحداث صحيفة Charlie Hebdo  في بداية العام الحالي ثم بعدها أحداث باريس الأخيرة فاجعة كبيرة على العالم كله وعلى الشعب الفرنسي بشكل خاص، وحتى ندرك حجم الصدمة
  * أحمد مظهر سعدو           لعل أي نظرة موضوعية لما يجري في سوريا، وأية قراءة متأنية للحالة السورية عبر سنواتها المنصرمة، وخاصة الأشهر الأخيرة منها، يضعنا ضمن حالة من الفوات لم يسبق لها مثيل،
  * محمد كياري   ليس غريباً أن يحمل المهاجر انتماءه على ظهره و ينتقل به حيث يحل و يستقر معه إن هو استقر. أعتقد و أؤمن بشرعية الرأي الآخر أياً كان شريطة أن لا يكون مُطعماً بالعنف أو
* رامي نصرالله     مع كل حدثٍ إرهابي يتجدد بروز مصطلح (الإرهاب) الجامع لمن لا يجتمعون إلا على محاربته، والمُبرر لكل عمل عسكري لا يُبرَّر دون ذكره، فكان الإرهاب سلعة العصر وداعم استمرار
  * غسان المفلح   قامت مجموعة من الإرهابيين والقتلة بجريمة مروعة في باريس، ذهب ضحيتها أكثر من 250 مواطناً بين قتيل وجريح. هؤلاء الإرهابيون، سواء هتفوا بالله أكبر أم لا، يحتاج المرء أن يقرأ
* صلاح قيراطة   (إدارة التوحش) هو عنوان لكتاب كان قد أعده ونشره (تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام) ويرتكز الكتاب الذي أُعد خصيصاً ليكون دليلا إرشادياً لتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين
* حافظ قرقوط   لعل الملفت بموازاة مؤتمر فيينا الذي يفترض أنه معني بإيجاد حلول سياسية لما يجري بسوريا، اللافت أن آخر من اهتم به هم السوريون، بل قد يكون تجاهلهم له بالمعنى السياسي أهم من الذي
  * حسان محمد محمود.   يمكن القول، وبقدر من التعميم، أن جدل قطبي ثنائية (العجز ـ الفشل) هو الإطار الحاكم لدينامية "فيينا". السوريون، نظاماً ومعارضات، هم العاجزون، أما الفاشلون فهم مجمل
* سمير سعيفان   جلس طالب وراضي ، وهما زميلان من أيام الدراسة ومديران كبيران في دائرتين حكوميتين مختلفتين بادر طالب الحديث متذمراً: يا رجل، كل يوم أحسب كم من معاملات رجال الأعمال تمرّ  بين
  * عماد العبار    يتناقل كثير من المهتمّين بالتاريخ مقولة "التاريخ يكتبه المنتصر" وهي مقولة لاقت رواجاً واسعاً في أوروبا مع ظهور الأنظمة الكليانيّة في الفترة ما بين الحربين العالميّتين،
* غسان المفلح انتهى الاجتماع للقاء فيينا، الجمعة الماضي، وأصدر بياناً عاماً ضبابياً،  وحاول بعضهم تصوير الأمر على أن المجتمعين لم يتفقوا على مصير الأسد. الاجتماع الأول حضرته أربعة دول هي
* فيصل الأعور   لا يمكننا فصل الزيارة التي قام بها السيد وزير الخارجية العمانية، يوسف بن علوي، الى دمشق، عن الزيارة التي سبقتها لوزير الخارجية الاسدية، وليد المعلم، الى مسقط.  نحن نعرف تميز
  *  أحمد مظهر سعدو   لم يكن العدوان الروسي على سورية حالة خارجة أو متخارجة من سياقها العام، كما لم يكن الادعاء الأمريكي بالوقوف الى جانب ثورة الشعب السوري قضية ممكنة التصديق، أو الحدوث،
  * سعيد لحدو سأل الكاهنُ -وفق طقس الزواج المسيحي- العريسَ أمام جمهور المدعوين في الكنيسة إن كان يقبل بالعروس زوجة له، فأجاب العريس بنعم. ثم جاء الدور على العروس وبعد السؤال التقليدي ذاته

الصفحات