No votes yet
عدد القراءات: 12695

نظراً لمخاوف من احتمال انهيار أحد السدود، تنظيم الدولة يطلب من سكان الرقة مغادرتها

الكاتب الأصلي: 
Associated Press
تاريخ النشر: 
27 آذار (مارس), 2017
اللغة الأصلية: 

الصورة: " جيهان شيخ أحمد من قوات سوريا الديمقراطية التي تطبق حصارها على الرقة، تعقد مؤتمراً صحفياً". تصوير رودي سعيد- رويترز.

 

يقول تنظيم الدولة الإسلامية أن الضربات الجوية التي يشنها التحالف بقيادة الولايات المتحدة قد أضعفت بنية سد الطبقة على نهر الفرات على بعد 25 ميلاً عن  مدينة الرقة،عاصمة التنظيم في سوريا.

وأفاد ناشطون أن تنظيم الدولة الإٍسلامية أمر سكان مدينة الرقة بالخروج منها بعد ورود تقارير عن احتمال انهيار أحد السدود القريبة بِفعلِ الضربات الجوية الأمريكية التي أدت إلى إضعافه.

وقال التنظيم أن الضربات الجوية أضعفت سد الطبقة على نهر الفرات على بعد 25 ميلاً / 40 كلم/ غرب الرقة، مما أدى إلى ارتفاع منسوب المياه التي يحتجزها السد. وكان التنظيم المسلح قد انتزع السيطرة على مدينة الرقة من أيدي الثوار السوريين في عام 2014، واتخذ منها عاصمة لخلافته التي أسسها على هواه.

 

هذا وبدأ المدنيون بالخروج منتصف يوم الأحد، بحسب ما أوردته مجموعة نشطاء " الرقة تذبح بصمت".

بدوره، أفاد المركز السوري لحقوق الإنسان ، وهو مجموعة مراقبة تُديرها المعارضة، أن السدّ الذي يسيطر عليه التنظيم قد خرج عن الخدمة لأسباب مجهولة.

وتعتمد هاتان المجموعتان على جهات اتصال محلية لتهريب المعلومات خارج نطاق سيطرة التنظيم. هذا ولم يتسنى لنا التواصل مع التحالف الذي يقاتل مسلحي التنظيم، للحصول على تعليق بخصوص هذا الأمر.

 

وظهرت التقارير من الرقة تزامناً مع دعوة وجهتها مجموعة كبيرة من المعارضة السورية، للتحالف لوقف قصف المناطق السكنية في المدينة ومحيطها.

أما الائتلاف الوطني السوري الذي يشارك في محادثات السلام في جنيف، فقال أنه يشعر بالقلق المتزايد حيال الخسائر البشرية في صفوف المدنيين.

وقال الائتلاف أنه يعتقد بوقوف قوات التحالف وراء غارة جوية أودت بحياة 30 مدنياً على الأقل من النازحين في إحدى المدارس خارج الرقة يوم الحادي والعشرين من هذا الشهر، وقال أنه شرع بفتح تحقيق في الحادث.

وكانت الولايات المتحدة قد وفرّت الدعم القوي براً وجواً لقوات سوريا الديمقراطية التي تطبق الحصار على الرقة وسدّ الطبقة.

وقالت المنظمة السورية لحقوق الإنسان أن غارات التحالف  قتلت 89 مدنياً في محافظة الرقة خلال الأسبوع الفائت، من بينهم 35 في مدرسة البادية في قرية المنصورة.

 

علِّق

المنشورات: 111
القراءات: 725208

مقالات المترجم