No votes yet
عدد القراءات: 8811
كلمات مفتاحية: 

لوحة الطالبة الفائزة في مسابقة خربشة غوغل تصوّر عالماً من التقبّل السلمي

الكاتب الأصلي: 
Michael Cavna
تاريخ النشر: 
3 نيسان (أبريل), 2017
اللغة الأصلية: 

 

طلبت غوغل إلى فنانين يافعين أن يستعرضوا مفهوم "كيف أتخيل المستقبل"، وكان خط الأفق ذاك بالنسبة لطالبة المرحلة الثانوية "سارة هاريسون"، يشتمل على السلام.

 

وقد نالت لوحة هاريسون التي تحمل اسم "مستقبل سلمي" اسم العمل الفني الفائز في مسابقة "Doodle4Google" خربشة غوغل الدولية للطلاب، وتَظهر هذه اللوحة على الصفحة الرئيسة لغوغل. استعرضت هاريسون في هذه اللوحة 8 أشخاص كرموز لتجارب متنوعة، ويشكّل 6 منهم كلمة "Google".

ورداً على فوزها، قالت هاريسون: "عندما بدأت كنت أفكر بالقدر الكبير من العداء الموجود في العالم تجاه مجتمعات مختلفة من البشر في وقتنا هذا. لذلك أردت أن أرسم شيئاً آمل أن يُظهر قدرتنا على العيش معاً، ويظهر أننا نستطيع أن نحيا بسعادة مع بعضنا البعض".

 

وأضاف أحد طلاب مدرسة بونيل الثانوية: "أنت لا تعرف ما الذي قد مروا فيه، وهم كذلك، لا يعرفون ما خضت من تجارب. لذا فإننا جميعاً نستحق أن نتبادل الاحترام".

 

https://img.washingtonpost.com/news/comic-riffs/wp-content/uploads/sites/15/2017/03/doodle4google-2017-dcfinalist-lucien-1024x539.jpg

" E-Waste Google" للوسيان بيل من واشنطن. غوغل 2017.

 

وقد كان من بين المرشحين الوطنيين الأربعة "لوسيان بيل"، وهو طالب في الصف الثالث من مدرسة "جون إيتون" الابتدائية في العاصمة. وقد كان عمله الفني بعنوان " E-Waste Google" مصنوعاً من "شريط فيديو مستعاد".

 

وضمت لجنة التحكيم كلاً من "سيمون بيلز" و"جيمي كيميل" و"سيا"، بالإضافة إلى "بريندا شامبان" و"فلويد نورمن" الموهوبين في صناعة الرسوم المتحركة و"تريسي درين"، مهندس نظم الطيران. وتفتح مسابقة "Doodle4Google" السنوية، والتي كانت قد أطلقت عام 2008، أبوابها أمام الطلاب من مرحلة رياض الأطفال حتى سن الـ12. وقد كانت الفائزة في جائزة العام الماضي "عقيلة جونسون"، مقابل لوحتها "حياتي الإفريقية".

وتضمّن فوز هاريسون مبلغ 30 ألف دولار أمريكي للحصول على منحة جامعية، بالإضافة إلى لقائها بفريق دودل في مقر منطقة خليج غوغل. كما ستحصل مدرستها على مبلغ 50 ألف دولار كتمويل تقني.

 

علِّق

المنشورات: 295
القراءات: 2540467

مقالات المترجم