عدد القراءات: 1608

داعش تدمر المقنيات التاريخية في متحف الموصل، و التي يعود تاريخ بعضها إلى القرن التاسع قبل الميلاد

أظهر فيديو بثه تنظيم داعش الارهابي عددا من جنوده وهم يدمرون مزهوّين الكنوز التاريخية والاثار في‏ متحف الموصل‬ بالعراق، والذي يضم آثاراً تعود إلى حضارات بلاد ما بين النهرين وبينها تمثال للثور الآشورى المجنح الذي يعود تاريخه إلى القرن التاسع ما قبل الميلاد, كذلك تم تدمير ثور مجنح آخر عند بوابة نركال الأثرية في مدينة ‫‏الموصل‬ وهو رمز للحضارة ‫‏الاشورية‬.

وفي الفيدو الذي نشره ما يسمى "المكتب الإعلامي لولاية نينوى" والذي عنون بالعبارة "الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر" يظهر جنود الدولة الاسلامية (داعش) وهم يدمرون الآثار بلامبالاة وبسخرية، معتبرين هذه الآثار أصناما تعبد من دون الله، ويجب تدميرها تنفيذاً لأوامر الشريعة.

 

علِّق