No votes yet
عدد القراءات: 24504

خبير لغوي كندي: 15 كلمة سرقناها من العربية... تعرّف عليها

الكاتب الأصلي: 
James Harbeck
تاريخ النشر: 
10 آذار (مارس), 2017
اللغة الأصلية: 

 

العنوان الأصلي: 15 كلمة سَرَقناها من العربية

 

إذا كنتَ غير مهتمّ بعلم الجبرِ أبداً، فَلتُحضِر كأساً من الكحول -أو لربّما كوباً من القهوة المحلّاة بالكثير من السكّر- ومن ثمّ استَلقِ على الأريكة أو الوسادة، عليك أيضاً تناول برتقالةٍ أو بعض الحلوى، وقراءة مجلّةٍ أو تصفّح الإنترنت بمتصفّح سفاري وقارئ أدوبي. وبذلك تكون قد استخدمت دزينةً من الكلمات العربية الأصل.  

أجل، يعودُ الفضل لتبادل السّلع والثقافة حول المتوسط عبر التاريخ، إذْ تحتوي الإنجليزية على العديد من الكلمات المألوفة التي أخذتها عن العربية. غيرَ أنّها لم تستَلِف تلك الكلمات على نحوٍ مباشر؛ إذ أنًّ معظمها رشَحَت عن اللاتينية والتركية والفرنسية والإسبانية والألمانية و/أو الإيطالية، وتغيّرَت شكلاً -ومضموناً في بعض الأحيان- منذ أن خرجت من جذورها العربية. لكنَّ لغتنا تقبَّلَت جميعَ هذه الواردات التي اندمجَت بشكلٍ حسن وأثبتت فائدتها.  إليكُم 15 من هذه الكلمات:

 

  1. (Zero/ صِفر)  

لم يَكُن لجهازك الالكتروني الذي تقرأ فيه هذه الكلمات أن يُبصِرَ النور لولا البرمجة الرقمية والتي لم نكُن لنعرفها هي الأخرى بغير الرقم [صِفر0] الذي-صَدِّق أو لا تصدِّق-لم يفكّر به الأوروبيون كرقمٍ إلى أن جاء عالم الرياضيات الإيطالي فيبوناشي Fibonacci وقدّمه لهم مطلع القرن الثالث عشر. وكان قد تعلّمهُ من الثقافة العربية في شمال إفريقيا، حيث نشأ. وكان فيبوناشي قد أخذ كلمة [صِفر sifr] وتعني "فارغ" أو "لا شيء" وقام بتحويلها إلى مفردةٍ لاتينية هي zephyrum، وهي الكلمة التي قُصقِصَت بمرور الوقت لتَؤول إلى كلمة Zero الإيطالية. وبالإضافة إلى الفكرة، فقد أراد بالطبع طريقةً لكتابتها. فالأرقام الرومانية لم يكن بينها صِفر [بطبيعة الحال]، كما أنّها ليست ملائمة لتطبيقات الرياضيات العِشرية، فمِن المُتعِب بمكان التعامل مع أرقام مضاعَفة مثل XX و LXVII مقارنةً بسهولة التعامل مع مقابلاتها العربية مثل 20 و 67، فما كان عليه إلاَّ أن استعارها هي الأخرى، ولعلّ ذلك ما يُفسِّر تسميةَ الخطّاطين لأرقامنا الحالية بالأرقام العربية.[علماً أنَّ هذه الأرقام نفسها تظهرُ بشكلٍ مختلفٍ بالعربية اليوم عمّا كانت عليه حينئذ]  

2. ( Algebra الجَبر)

لا يقتصر الأمر على الصّفر والأرقام، فالإنجليزية مدينةٌ للعربية بكلمة الجبر أيضاً، وهي كلمةٌ تشير في مصدرها العربي إلى لملمة أجزاء مكسّرة، كَتَجبير عظم. قدَّمت لنا أطروحةٌ عربيةٌ تعود إلى القرن التاسع الميلادي إمكانية الاستعمال المجازي لهذا المصطلح، كان صاحبها هو الخوارزميّ الذي أصبح اسمه هو الآخر مصطلحاً رياضيّاً يُعرَف باللوغاريتم.  

3. (Adobe أدوبي)

قبل أن يتحول هذا الاسم إلى اسم شركة برامج، كان -وما يزال- نوعاً من الآجُرّ المجفّف بالشمس. وقد أخذنا هذه الكلمة عن الإسبانية التي أخذتها بدورِها عن العربية. كانت معظمُ أنحاء إسبانيا واقعة تحت حُكمِ المسلمين [المغاربة] منذُ مطلِع القرن الثامن وحتى القرن الخامس عشَر. ومن بين عديدِ الأشياء التي أخذتها الإسبانية عن العربية، كانت كلمةُ الطوب "القرميد" والتي تغيّرت بعض الشيء مع الوقت لتُصبِحَ أدوبي.

4. (Safari سفاري)

لهذه المفردة ارتباطٌ وثيق بالحملات في إفريقيا، وقد جاءت من كلمةٍ إفريقية سواحلية هي "سفاري" ومعناها حَملة أو بِعثة، إلاَّ أنَّ السَّواحلية أخذتها عن كلمة "سَفَر" وهي تشيرُ إلى الترحال في العربية. وفي أيامنا هذه، يمتطي مستخدمو أجهزة ماك متصفِّحَ سفاري ولا يبرحونَ أرائِكَهم. ربّما كان ذلك أكثر أماناً لهم.   

5. (Sofa صوفا/أريكة)

يجلس بعضنا على الصّوفا Sofa والبعضُ الآخر يجلسون على أريكة couch ، غيرَ أنّهما تشيران إلى قطعةِ أثاثٍ واحدة، فأولئك الذين يستعملون كلمة Sofa هم في الواقع يستخدمون كلمة تركيّة مـأخوذة عن العربية، وهي كلمة تشيرُ إلى منصّةٍ مرتفعة مُنجَّدة— وهي في العربية مكانٌ للجلوس أكثر ممّا هيَ قطعة أثاث.

(على الأرجح فإنَّ الكاتب يقصِد الصَّفَّة أو "دكّة الأغوات في مسمّاها الحالي" وهي مكانٌ يقع في مؤخّرة المسجد النبوي وقد أُعِدّت الصّفّة بأمرٍ من النبي محمد (ص) لنـزول الغرباء العزاب من المهاجرين والوافدين الذين لا مأوى لهم ولا أهل فكان يقلّ عددهم حيناً، ويكثر أحياناً، وكان النبي  كثيراً ما يجالسهم، ويأنس بهم، ويناديهم إلى طعامه، ويشركهم في شرابه؛ فكانوا معدودين في عياله- المُترجِم)

6. (Mattress وسادة)

مازلنا نتحدّث عن الأثاث، لم تكُن عادةُ الأوربيّين أن يناموا على أشياء وثيرة ومُلبَّسة. فالأَسِرَّةُ كانت دوماً أشياءَ احتياطية في معظَمِ مراحل تاريخها. لكنَّ الصليبيين، وعلى الرّغمِ من جميع المساوئ التي ارتكبوها، إلاَّ أنّهم على الأقل تعلّموا بضعةَ أشياء من الثقافة العربية، كان من بين هذه الأشياء التي تعلّموها، النوم على الوسائد. كانت الكلمة العربية التي تشيرُ إلى المكان الذي توضَع فيه الوسائد هي "مَطرَح" من "طَرَحَ"، وقد جاءت إلى اللاتينيّة لتُصبِح materacium أو materatium ومنها أخذت الإيطالية واللغات الأوروبية الأخرى كلمة Mattress.  

7. (Orange برتقال)

حَصلَ الأوروبيّون على الكثير من أشيائهم المفضّلة عبر التبادل التجاري مع بِقاع في الشرق الأدنى. فالبرتقال مثلاً، جاء من جنوب وشرق آسيا في الأصل، كانت الكلمة السنسكريتية المقابلة لكلمة برتقال هي نارانغا؛ ثمَّ أخذَتها الفارسية لتُصبِحَ نارانغ ((g، ثمَّ صارت في العربية نارَنج. وكان التّجار العرب هم الذين جلبوا البرتقال إلى إسبانيا وصقلية، وقد جاءت الكلمة معهم.  

8. (Sugar سُكَّر)

نحن مدينون للتجّار العرب بالكثير من مسرَّاتنا. لقد جلبوا السُكَّر  إلى الغرب الأوروبي [إلى الفرنسية والإيطالية في أوّل الأمر، ومن ثمّ انتقل إلى الإنجليزية]، كما أنَّ كلمة سُكَّر عند العرب مأخوذة بالأصل عن كلمة شاركارا السنسكريتية.

9. (Candy حَلوى)  

كذلك الأمر، لقد أَتَينا بالحَلوى من اللغة العربية [قَند qand ] وهي كلمةٌ تشيرُ إلى عصير قصبِ السكّر بعد أن يَتبَلور (يصيرُ كالبلّورات)، وكانت العربية قد أخذَتها عن الفارسية التي أخذَتها بدَورِها عن السنسكريتية.

10. (Syrup شراب)

إذا كانت العربية قد أعطتنا السكّر والحلوى، فلا شكَّ بأنّها ستعطينا الشرّاب. وهنا فإنَّ أصل كلمتنا Syrup إنّما يرجِعُ إلى كلمة شراب، وهي كلمة عربية معناها المرطّب: سواء كان خمراً أو عصير فاكهة أو أيّ شرابٍ آخر.  

11. (Artichoke أرضي شوكي)

لدى كلّ لغةٍ أوروبيةٍ مفردةٌ تختلف قليلاً عن اللغات الأخرى في الإشارة لهذا النوع من الخضار — فهي artichaut في الفرنسية، و carciofo في الإيطالية، و alcachofa في الإسبانية — إلاَّ أنّها جميعاً تعود في أصلها إلى العربية، وإلى كلمة الخرشوف تحديداً، إذ كان ذلك هو اسمها في العربية المحكيّة في إسبانيا (وهي منزاحةٌ بعض الشيء عن مقابلها في الفصحى وهو الحرشَفة).

12. (Cotton قطن)

كلمة القطن ليست عربية الأصل، فموطنها الأصلي هو الهند ووسط أمريكا وجنوبها، بالإضافة لبلدان أخرى، ولكن نظراً لأنَّنا في الغرب كنّا نتبادل التجارة مع التجّار العرب، فقد أخذنا المفردةَ منهم.

13. (Coffee قهوة)

حسنٌ، جاءتنا هذه الكلمة من الإيطالية، وهي caffè وكان الطِّليان قد أخذوها عن الأتراك الذين سمّوها kahve. غيرَ أنَّ التركيةَ أخذت هذه المفردة من العربية وهي قهوة. وهكذا أخذناها عن العرب (بواسطة إيطاليا وتركيا)؛ كما أنَّ العرب أخذوها من شرق أفريقيا.  

14. (Alcohol الكحول)

هل فاجأك أنَّ الكحول جاءنا من العرب؟ في الحقيقة، إنَّ الكلمة هي التي جاءت، وليس مقابلها الماديّ. في العربية، هنالك كلمةٌ هي الكُحل، وهو مسحوقٌ تجميليّ للعينين. وقد كان يُحضّرُ بعمليةٍ كيميائيةٍ تستخلصه من فلزاتٍ معيّنة، لكنَّ الكيميائيين الأوروبيين دأبوا على إطلاق اسمِ الكحول على كلِّ ما ينتُج بالسّحب أو التقطير. وبمرور الوقت، استَأثَر "كحول الخمر" (الغَوْل الذي تحصل عليه من تقطير النبيذ) بالاسم حصريّاً.     

15. (Magazine مجلّة)

تُعَدُّ مجلَّةً كمجلَّةٍ ذا ويك The Week هيَ أشبه بمخزنٍ حقيقيٍّ للنثرِ البَهيّ والحَسَنِ الصّياغة، ولذلك فإنّها تسمّى Magazine أي مجلّة، فالكلمة في الأصل تعني مستودع، وما زالت إلى اليوم تستخدم كمصطلح عسكري يشير إلى مخزن المتفجّرات. لقد جاءتنا هذه الكلمة من الفرنسية (فكلمة magasin الفرنسية تعني المخزن وهي قيد الاستعمال حتى اليوم)، إلاَّ أنَّ الفرنسيين أخذوها عن الإيطالية magazzino والتي جاءت من العربية مخزن.    

-----------------------

الكاتب:

جيمس هاربيك (James Harbeck): خبير لغوي مختص في تذوّق الكلمات، وهو مؤلف كتاب Songs of Love and Grammar. وصاحب مدوّنة Sesquiotica 

التعليقات

أخطأ الكاتب في أصلي معنى القهوة ومعنى الغول في العربية

علِّق

مقالات المترجم