Your rating: لا يوجد (1 vote)
عدد القراءات: 611

تعبيراً عن شكره: لاجئ سوري يعمل متطوعاً في أرنسبرغ

الكاتب الأصلي: 
Kate Samuelson
تاريخ النشر: 
7 آب (اغسطس), 2017
اللغة الأصلية: 

 

أراد أحد اللاجئين السوريين أن يُعبر عن امتنانه للدعم الذي تلقاه منذ وصوله إلى ألمانيا. حيث يُمكن للمواطنين التسجيل في هذه الخدمة عن طريق البريد الإلكتروني.

إنها فكرة جيدة حيث قام مجموعة من السوريين بعرض خدماتهم على مواطني أرنسبرغ. إنهم يريدون المساعدة ورد الجميل عن طريق القيام بشيء عملي، كالمساعدة في أعمال الحدائق أو مساعدة من يود الانتقال من منزله أو أي طريقة أخرى. فأي مواطن يحتاج مساعدة في منزله أو حديقته يمكنه أن يسجل في مجموعة (أصدقاء اللاجئين في أرنسبرغ) عن طريق الإيميل (paten@fkfa.de) ومن هناك يصل طلبه إلى المتطوعين السوريين.

يريد اللاجئون بهذه الطريقة أن يُظهروا شكرهم للمساعدة التي تلقوها في ألمانيا وخصوصاً في مدينة أرنسبرغ. "إنهم يقدمون خدماتهم تطوعاً"، تقول كريستينا فيستفال أحد المنضمين إلى مجموعة (أصدقاء اللاجئين في أرنسبرغ). تقدم هذه المجموعة أيضاً للاجئين بعض الدعم المادي بالإضافة إلى دورات في اللغة الألمانية وورشة لإصلاح الدراجات الهوائية. لا يزال الترابط في هذه المجموعة مستمراً بلا انقطاع، تقول فيسفال، ولا يزال العمل مهماً جداً حيث بدأت عائلات اللاجئين بالقدوم.

 

اللاجئون يقدمون المساعدة في روضات الأطفال:

لا استثناءات في موضوع المال، تقول فيستفال، ولأسبابٍ قانونية: "لا يُسمح للاجئين بتقاضي الأجور عن أعمالهم في أثناء معالجة ملفات لجوئهم". لم يكن الأمر واضحاً في الماضي، بحسب فيسفال، وإلا لدفع سكان أرنسبرغ لهؤلاء اللاجئين أجوراً مقابل عملهم بكل سرور.

في بدايتها كانت المجموعة مؤلفة من عشرة أشخاص عملوا في حدائق المنازل الخاصة وفي حدائق روضات الأطفال. هناك قصَّ الرجال العشب وصنعوا أحصنة خشبية وأصلحوا أحد الأفران وأعادوا تشغيله من جديد. 

علِّق

المنشورات: 56
القراءات: 534767

مقالات المترجم