No votes yet
عدد القراءات: 3217

بالصور : أناركيون يونانيون يحاربون الجهاديين في غربي كردستان سوريا

تاريخ النشر: 
26 آيار (مايو), 2017
اللغة الأصلية: 

وفقأ لتقرير صدر عن مركز "حرية الصحافة" فإنه يتواجد في شمال سوريا حيث تحكم فصائل كردية عليها في حكم ذاتي عليها عدد من المقاتلين الفوضويين " الأناركيين" من ذوي التدريب العالي والخبرة القتالية من بلدان عالمية عدة، وذلك بهدف محاربة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

 

السلطات اليونانية كانت قد علمت بانتقال يونانيين كثر ينتمون الى "الأناركيين" إلى شمال سوريا (روج أفا)، لكن للمرة الأولى شهدت اليونان نشاطاً مكثفاً لمجموعة تطلق على نفسها جمعية التضامن الثوري الأممية (رويس) التي أسسها الأناركيون اليونانيون.

مركز "حرية الصحافة" سلط الضوء على صور لمقاتلين يحملون الأسلحة ويرتدون الزي العسكري مع وجوه ملثمة، وخلفهم جدار كتب عليه باللغة اليونانية: من روج أفا (غربي كردستان) الى أثينا الأراضي المحررة سوف تملؤها الدماء إلى أن تأخذوها.

 

وفي صورة أخرى أخذت في شمال سوريا أيضاً، يظهر مقاتلون مع بنادق وقذائف صاروخية يرفعون لوحة كتب عليها باللغة اليونانية: "ولا خطوة واحدة الى الوراء" في إشارة منهم على الاستمرار في القتال.

1.jpg

 

وكان "الأناركيون" اليونانيون قد انتقلوا الى روج أفا (غربي كردستان) بعد أن تخطوا ملاحقة أجهزة المخابرات ذات الصلة. ووفق نصوص ومرجعيات الأناركيين، فقد صرحوا أنه سيتم تدريب المقاتلين هناك لخوض معارك شبيهة في حرب العصابات، وذلك للخبرة التي اكتسبوها من بلدانهم الأصلية.

اليونانيون الذي وصلوا الى روج أفا -مثلهم مثل الأناركيين من بقية بلدان العالم- وأصبح لديهم أسماء كردية جديدة، والهدف من ذلك ببحسب ماقالوا هو للتعبير عن موقفهم الأممي.

وبجسب المصدر الذي قابلهم من مركز حرية الصحافة  للحديث عن موضوع المقاتلين اليونانيين، قال المصدر:

"نتبعناهم بهدوء، نحن نعرف تلك الظاهرة، ونحاول الحديث عنهم بأفضل صورة ممكنة. علماً أنها ليست المرة الأولى التي يهاجر فيها الأناركيون للقتال"

 
الأناركييون اليونانييون في شمال سورية

علِّق