No votes yet
عدد القراءات: 808

إليزابيث وارن: سنقف في وجه التعصب عقب انتخاب ترامب

الكاتب الأصلي: 
Daniella Silva
تاريخ النشر: 
12 تشرين الثاني (نوفمبر), 2016
اللغة الأصلية: 

 

تعهدت إليزابيث وارن، السيناتور في مجلس الشيوخ من ولاية ماساتشوستس، بأن الحزب الديمقراطي "سيقف في وجه التعصّب" في أعقاب انتخاب دونالد ترامب، وقالت أن الرئيس المنتخَب "شجع على وجود خليط سام من الكراهية والخوف" أثناء الحملة الانتخابية لعام 2016.
وقالت وارن في حديثها إلى اتحاد نقابات العمال AFLO-CIO يوم الخميس: "سنقف في وجه التعصب.  لن يكون هناك المزيد من التنازلات في هذا الشأن. لن نتهاون في التعصب بجميع أشكاله. سنناضل ضد الهجمات والاعتداءات على اللاتينيين والأمريكيين من أصل إفريقي والنساء والمسلمين والمهاجرين والأمريكيين من ذوي الاحتياجات الخاصة وأياً كان".
وأضافت وارن، الديمقراطية المتقدة التي كانت صريحة في انتقادها لترامب خلال الحملة الرئاسية، وذلك من خلال مشاركتها بالعديد من المعارك على موقع تويتر مع المرشح الجمهوري آنذاك والحملات عبر الولايات الأساسية للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلنتون : "سواءً كان دونالد ترامب في برج زجاجي أو في البيت الأبيض، لن نتنازل عن أي شبر. لا الآن ولا في أي وقت آخر".
وفي وقت لاحق يوم الخميس، قالت وارن في مقابلة حصرية مع راشيل مادو في قناة MSNBC: "هذا أمر مؤسف. إنه مؤلم بحق ويجب علينا أن نتذكر كيف بدأ دونالد ترامب هذه الحملة... إذ تغذت حملته بالكامل على العنصرية والتعصب".
وقالت في خطاب سابق: "لقد فاز، والآن اللاتينيون والأطفال المسلمون الأمريكيون قلقون بشأن ما سيحدث لعائلاتهم. كما إن الأزواج المثليين يخشون من إمكان حلّ زواجهم عن طريق محكمة ترامب العليا. والنساء قلقات من زوال قدرتهن على الوصول إلى الخدمات الصحية التي يحتجن إليها بشدة".

وقالت وارن أنه بينما يمتلك الكثير من الأمريكيين الحق في أن يكونوا قلقين بشأن رئاسة ترامب باعتباره الرئيس المنتخَب، يمتلك ترامب "الفرصة لرسم مسار مختلف: ليحكم جميع الأمريكيين ويحترم مؤسساتنا".
ونقلاً عن خطاب النصر الذي ألقاه ترامب صبيحة يوم الأربعاء، قالت وارن بأن ترامب "تعهد بأن يكون 'رئيساً لجميع' الأمريكيين".
وأضافت: "وعندما يؤدي ترامب اليمين الدستورية كقائد لنظامنا الديمقراطي وزعيم لجميع الشعب الأمريكي، آمل بكل صدق أن يفي بوعده في احترام مصالح كل إنسان في هذه البلاد بغض النظر عن أصله وبغض النظر عن المكان الذي أتى منه وبغض النظر عن معتقداته ومن يحب".
وكانت مشاعرها شبيهة بتلك التي ظهرت في تصريحها لبوسطن غلوب يوم الأربعاء، إذ قالت: "لقد تعهد الرئيس المنتخب ترامب بإعادة بناء نظامنا الاقتصادي لأجل العاملين" وقد فضلتْ أن تضع خلافاتها معه جانباً لتتعاون معه في إنجاز تلك المهمة.
لكن السيناتور حذّرت يوم الخميس أنه في حال حاول ترامب والحزب الجمهوري "أن يتحكموا في البنوك الكبيرة والمؤسسات المالية ليتمكنوا من جديد من المقامرة باقتصادنا والتسبب بانهياره، عندها سنحاربهم في كل خطوة. في كل خطوة".
هذا وقد قالت وارن للمراسلة مادو: "لن نرضى بتحويل البلاد إلى ما أراده ترامب، لن نقبل بذلك ببساطة".

ودعت وارن ترامب مجدداً إلى الالتزام بوعده في أن يكون رئيساً "لجميع" الأمريكيين. وقالت أيضاً أنها "ستضع خلافاتها معه جانباً" بهدف العمل من أجل قضايا تخص الأمن الاقتصادي وكبح جماح حركة وول ستريت.
وأضافت أنها تحدثت إلى هيلاري كلنتون منذ هزيمتها في يوم الانتخابات.
كما أخبرت وارن مادو: "لديها 25 عاماً من الخدمة العامة. لقد كانت تلك الصفة المميزة لحياتها وهذه (الخسارة) كبيرة".

 

علِّق

المنشورات: 175
القراءات: 628425

مقالات المترجم