No votes yet
عدد القراءات: 3286

أمريكيون يتطوعون لمرافقة المسلمين إلى المساجد بعد اعتداء بروكلين - ترجمة السوري الجديد

الكاتب الأصلي: 
Colby Itkowitz
تاريخ النشر: 
16 آب (اغسطس), 2016
اللغة الأصلية: 

 

العنوان الأصلي:

#سأمشي_معكم (IllWalkWithYou#): الهاشتاغ الذي استخدمه أمريكيون ليعرضوا على المسلمين مرافقتهم إلى مساجدهم

 

* الصورة: أشخاص تجمعوا للتظاهر يوم السبت بالقرب من مسرح الجريمة التي أودت بحياة إمام جامع مدينة نيويورك ومساعد له إثر إطلاق النار عليهما بعد خروجهما من صلاة العصر.

 

توجه الكثيرون في نهاية الأسبوع بتغريداتهم إلى جيرانهم المسلمين قائلين: "سأمشي معكم" IllWalkWithYou#. وسرعان ما انتشر الهاشتاغ بعد الخبر الصادم الذي تلقاه المسلمون في البلاد بمقتل شخصين مسلمين إثر إطلاق النار عليهما في شارع قريب من مسجد Queens Mosque  في بروكلين/نييورك ظهر يوم السبت.

وتجري حاليا تحقيقات مع قتلة إمام الجامع مولانا أكونجي Imam Maulama Akonjee، والذي يبلغ من العمر 55 عاماً، ومساعده ثراء الدين Thara Uddin والذي يبلغ من العمر 64 عاماً. ورغم أن الشرطة لم تحدد بعد دوافع القتلة فإن لدى المجتمع المسلم شعوراً قوياً بأن الرجلين قُتلا بسبب دينهما. ويتخوف المجتمع المسلم من أن زيادة الخطاب المعادي للإسلام في الحملة الرئاسية لن يؤدي إلا إلى مزيد من جرائم الكراهية.

 

وفي بادرة مميزة عبّر آلاف الأشخاص في البلاد عن رفضهم لهذا التعصب وتعهدوا بالوقوف جنباً إلى جنب مع المسلمين في مجتمعاتهم.

و قد أطلقوا هذا الهاشتاغ حين غردوا: سأمشي معكم IllWalkWithYou# في إشارة إلى استعدادهم لمرافقة المسلمين في وسائل النقل العامة إثر تخوف بعضهم من الانتقام بعد قيام مسلح مسلم باحتجاز الناس كرهائن في مقهى في سيدني في العام 2014.

 

فيما يلي بعض التغريدات التي انتشرت الهاشتاغ IllWalkWithYou# (سأمشي معك)


 

(إلى أي مسلم في بروكلين يرغب برفقة إلى حيث يريد الذهاب وشعور بالأمان فأنا سأمشي معك )

 

(أعتبر مرافقتكم شرفاً وامتيازاً، سأمشي معكم)

 

(كل المغردين من غير المسلمين الذين يقولون سأمشي معك، شكراً لكم جميعاً مع حبنا جميعاً)

 

(سأعود إلى مدرستي في تاكوما قريباً،أنا فتاة صغيرة ولكن إذا احتجتني أحد، فـ #سأمشي معك )


 

أما هذه التغريدة فقد لخصت وقع هذا الهاشتاغ على المسلمين الذين وُجّه إليهم:


(إلى كل من غرد: "سأمشي معكم"، اعلموا أنكم قد لامستم قلوب العديد من المسلمين الأمريكيين في وقت كانوا فيه في أمس الحاجة إلى ذلك)

علِّق