علِّق

والله ان العين تبكي من هذه الاهوال التي تحدث في الغوطه ولا اعلم كيف اشكركم على مجهودكم لنقل الصوره الى اعين الناس التي لاترى ولا تريد ان ترى بارك الله بكم وزادكم قوة الى قوتكم لتبقوا منارة تضيء على الاحداث المغلقه والمكتومه