علِّق

الادعاءات الامريكيه بخصوص استخدام الاسلحه الكيماويه في سوريا عاريه عن الصحه وفاقده لمصداقيتها لان الإدارات الامريكيه بارعه في الدبلجة والتلفيق الم يخرج كولم بأول على مجلس الأمن بصور مدبلجة في مكاتب الاستخبارات الامريكيه عن أسلحة الدمار الشامل العراقيه وتبين اخيراً باعتراف كولن باولً ان ذلك خطا الاستخبارات فكيف تريدون ان نصدقكم الان في سوريا وغدا سوف تقولون ان ذلك الخبر كان خطا أنتم تريدون تدمير سوريا لا يهمكم الأسد ولا يهمكم الشعب السوري مصلحة اسرائيلً و امريكا والغرب فوق كل اعتبار انساني او اخلاقي اسطوانتكم مشروخه ومنطقكم نابع من قوتكم وليس من عدالة اخلاقكم وإنسانيتكم